شارك الموضوع مع أصدقائك

صورة أرشيفية


أوردت جريدة الصباح اليومية أن السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي قد تدخل لإيجاد حل للنزاع الذي نشب بين آباء وأولياء التلاميذ وأرباب مؤسسات التعليم الخاص بسبب تكاليف التمدرس، إذ يطالب أولياء التلاميذ أرباب مؤسسات التعليم الخاص بتخفيض تكاليف التمدرس، باعتبار الأزمة التي تعيشها الأسر جراء الحجر الصحي وانعكاساته على ميزانيتها، وكذا التكاليف الإضافية التي تحملها أرباب الأسر لتوفير الوسائل لأبنائهم من أجل التمدرس عن بعد، إذ اضطرت أسر عديدة إلى الانخراط في خدمات الأنترنيت واقتناء أجهزة معلوماتية. ورفضت مؤسسات أي تخفيض في واجبات التمدرس، مبررة ذلك بأنها تضررت هي الأخرى من الجائحة وتتحمل واجبات الأساتذة، بعدما رفضت لجنة اليقظة تمكين أجرائها من الاستفادة من التعويضات، التي يصرفها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي للأجراء، الذين توقف نشاط مقاولاتهم.

وأفادت نفس الجريدة أن الوزير قرر أيضا الاجتماع يوم الإثنين فاتح يونيو بممثلين عن الفدرالية الوطنية لجمعيات آباء التلاميذ بالمغرب، من أجل البحث عن صيغة توافقية لحل الخلاف بين الطرفين. ووجه أمزازي دعوة إلى الفدرالية من أجل الاستماع إلى مطالبها والبحث عن صيغة توافقية تكون مقبولة، من قبل مؤسسات التعليم الخاص. 

ويأتي تدخل وزير التربية الوطنية بعدما شكل آباء وأولياء التلاميذ  بعد لقاء سابق للوزير برئيس رابطة التعليم الخصوصي بالمغرب و لقاء آخر مع مديري الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين و دعوة هذه الأخيرة للوساطة بين مؤسسات التعليم الخصوصي و الأسر

مشاركة

هناك تعليق واحد

  1. Je voudrais monsieur d 'intervenir au sein des ecoles privé concernant les frais de scolarité pendant la periode covid19
    Dans les jours à venir les parents attendent une solution acceptable les deux partis

    ردحذف

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-