شارك الموضوع مع أصدقائك



دعت نقابات تعليمية إلى إقرار التوقيع الإلكتروني "عن بعد" لمحاضر الخروج الخاصة بإنتهاء كل العمليات و الإجراءات الخاصة بالسنة الدراسية الحالية و ذلك عبر توفير بوابة خاصة آمنة

و أكد السيد عبد الغني الراقي الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل في تصريح له أن التوقيع الإلكتروني لمحاضر الخروج مطلب و إقتراح نقابي و تم التقدم به فعليا لوزارة التربية الوطنية في إنتظار جوابها خاصة في ظل الظروف الحالية و التي قد تجعل من تنقل الأطر الإدارية و التربوية لتوقيعها مغامرة كبيرة

و نفى السيد عبد الغني الراقي إشاعات إلغاء إنتقال المستفدين من الحركة الانتقالية الوطنية مؤكدا أنهم سيلتحقون بداية الموسم الدراسي المقبل بمناصبهم الجديدة مؤكدا في نفس الوقت أن الحركات الانتقالية لم يتم إستكمالها بعد للفئات الأخرى غير هيئة التدريس متسائلا عن سبب إنتظار الوزارة خصوصا و أنه بالإمكان تنظيمها عن طريق تعبير المعنيين عن رغباتهم في المشاركة عن بعد

تربية ماروك - تجمع الأساتذة

مشاركة

هناك تعليقان (2)

  1. السلام عليكم لماذا لا تفكر الوزارة في اعتماد منهجية اخرى لتدبير الحركة . أصبحت الطلبات الكترونية وبنك المعلومات اكتمل وفُعِّلت شروط الحركة على شكل استمارة وعجلة الحركة تُدار وتعلن النتائج كل هذا في clic لماذا لا تدار العجلة اكثر من مرة في موسم الحركة ونملئ الاستماراة كل مرة . تجمع نتائج كل دورة الى ان تستقر الحركة .لماذا لا تدار ٥ مرات خلال شهر او موسم الحركة او موسم التنقلات هكذا سنجني الكثير . نفسيا واجتماعيا ومردود وراحة ووووو

    ردحذف
  2. المطلب الأساسي هو التعجيل بالترقية في الدرجات وفي الرتب

    ردحذف

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-