شارك الموضوع مع أصدقائك



أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة أن نسبة النجاح في الدورة العادية لامتحان البكالوريا لسنة 2020 بلغت %71،27 في صفوف المترشحين المتمدرسين مقابل %69،29 في نفس الدورة برسم سنة 2019، محققة بذلك أفضل نسبة نجاح على الصعيد الوطني.
وبلغ عدد الناجحين في هذه الدورة ما مجموعه 54530 ناجحة وناجحا، منهم 24271 بالتعليم المدرسي العمومي، 6274 بالتعليم المدرسي الخصوصي.  وسجلت المديرية الإقليمية للرباط أعلى معدل وطني ب 19،47 من 20 (علوم فيزيائية- خيار فرنسية)، في حين بلغ عدد الناجحات والناجحين في صفوف الاحرار خلال هذه الدورة 4566 بنسبة نجاح بلغت 39،16%.

أما بخصوص توزيع الناجحين المتمدرسين على المديريات الإقليمية بالجهة فقد حققت المديرية الإقليمية بالرباط نسبة نجاح بلغت %83،26، الصخيرات تمارة %76،06، سلا 70،69%، الخميسات 64،74%، سيدي قاسم %71،00، والقنيطرة %63،27 فيما بلغت بمديرية سيدي سليمان ب 67،13.
وبخصوص التلاميذ في وضعية إعاقة، والذين استفادوا من تكييف مواضيع الاختبارات، فلقد تمكن 153 منهم من النجاح من أصل 207، بنسبة بلغت 73،91 في المائة، علما أن عدد المترشحين الذين اجتازوا الاختبارات ضمن هذه الفئة على الصعيد الوطني بلغ 539 مترشحا ومترشحا.

وبلغ عدد المترشحين المتمدرسين الناجحين بميزة حسن جدا 3318، وبميزة حسن 4950، وبميزة مستحسن 9875 مترشحة ومترشحا.  وبخصوص نسب النجاح حسب الأقطاب، فلقد بلغ عدد الناجحين بالقطب الأدبي والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل 12799، بنسبة نجاح تبلغ 56%، وبالقطب العلمي والتقني والبكالوريا المهنية 22313 بنسبة نجاح بلغت 70%.

وقد بلغ العدد الإجمالي للمترشحات والمترشحين المسموح لهم باجتياز الدورة الاستدراكية 17176، بنسبة تقدر ب 31،50%، وسيجتازون هذه الدورة أيام 22، و23، و24 يوليوز 2020.

وسجلت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة نجاح وتميز أداء كل الفاعلين التربويين والاداريين بالجهة لإنجاح هذا الاستحقاق الوطني و تقدمت في بلاغ لها بعبارات الشكر والامتنان لكل الأطر التربوية وهيئات المراقبة والإدارة التربوية وموظفي الأكاديمية والمديريات الإقليمية وكل المتدخلين والشركاء من مصالح الإدارة الترابية، والأمن الوطني، والدرك الملكي، والقوات المساعدة، والوقاية المدنية، والقطاعات الحكومية، وكذا جميع جمعيات المجتمع المدني وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، على المجهودات والتضحيات المبذولة لإنجاح هذه المحطة المهمة في مسار التلميذ المغربي

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-