شارك الموضوع مع أصدقائك



حددت مذكرة وزارية صادرة عن وزارة التربية الوطنية المبادئ و المرتكزات الكبرى و التوجيهات الأساسية المؤطرة لعملية الأجرأة الفعلية للأنماط التربوية المعتمدة و التي سيتم تطبيقها الفعلي على مستوى المؤسسات التعليمية

و شددت هذه التوجيهات على أن يعرض مديرو و مديرات المؤسسات التعليمية على التفعيل الناجع و الأمثل لمختلف آليات و أجهزة تدبير المؤسسة التعليمية و تسخير كل إمكانياتها و طاقاتها و مواردها من أجل كسب رهانات الموسم الدراسي الاستثنائي

كما تشمل هذه التوجيهات دعوات لتسخير جمعيات دعم مدرسة النجاح و موارها و الانفتاح على جمعيات آباء و أمهات و أولياء التلاميذ و إشراكها في مختلف العمليات التي تستدعي تشاورا موسعا مع تشديدها على الدور الأساسي للأسرة في مواكبة تمدرس بناتها و أبنائها

و من هذه المبادئ الواردة في المذكرة الوزارية إعتبار التعلم الحضوري بشكل أساسي و نمط التعلم عن بعد بشكل إستثنائي و تنويع الأنماط التعليمية و ضمان جاهزية كل مؤسسة تعليمية للإنتقال من نمط تربوي إلى آخر على مدار الموسم الدراسي بما يتناسب و الوضعية الوبائية لمختلف المناطق بالمملكة

و وفق نفس التوجيهات تم إعتماد تلاثة أنماط تعليمية تنطلق من تلاث فرضيات تتمثل في تحسن الحالة الوبائية و العودة إلى الوضعية الصحية شبه الطبيعية و في هذه الحالة تم إعتماد نمط التعليم الحضوري و وضعية وبائية تستدعي تطبيق التباعد الجسدي في الفصول الدراسية و في هذه الحالة تم إعتماد نمط التعليم بالتناوب الذي يزاوج بين التعليم الحضوري و التعلم الذاتي و وضعية إستفحال الوضعية الوبائية مما يستوجب تعليق الدراسة الحضورية و إعتماد التعليم عن بعد

و تسري مقتضيات هذه المذكرة على المؤسسات التعليمية العمومية و الخصوصية بما فيها أقسام التعليم الأولي و أقسام تحضير شهادة التقني العالي و أقسام التربية غير النظامية المطالبة بدورها باعتماد أنماط تربوية مماثلة و بالاحترام الصارم للبروتوكول الصحي المعتمد بما في ذلك التباعد الجسدي

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-