شارك الموضوع مع أصدقائك
الثلاثاء، 8 سبتمبر 2020

 


ردا على إنتقادات بشأن البلاغ الحكومي الصادر يوم الأحد قبل ساعات من إنطلاق الدخول المدرسي و الذي ألغى التعليم الحضوري بالمؤسسات التعليمية في عمالة الدار البيضاء أكد السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي أن هذا الأمر كان مأخوذا بعين الإعتبار في بلاغات الوزارة السابقة و التي أعطت للآباء الإختيار بين تعليم حضوري لأبنائهم أو التعليم عن بعد من بيوتهم و في حالة إغلاق أقاليم أو أحياء بقرار من السلطات الصحية فيتم إعتماد التعليم عن بعد في البيوت

 

و ذكر السيد الوزير بأن يوم الأحد الماضي سجل رقما قياسيا في حالات الإصابات الجديدة بفيروس كورونا و خاصة بمدينة الدار البيضاء و الذي قارب الألف حالة و هنا يجب التأكيد أن المغرب في حالة طوارئ وهو أمر يعطي للحكومة إتخاد جميع التدابير لمواجهة إنتشار الفيروس ومنها قرار إغلاق المؤسسات بعمالة الدار البيضاء و أن التلاميذ في هذه المناطق إستفادوا أيضا من الدخول المدرسي و لكن عن بعد

 

و أكد السيد الوزير أن هذا الإغلاق سيمتد لمدة 14 يوما موضحا أن تقييم الوضعية يتم كل أسبوع و أنه بالإمكان إعادة فتح المؤسسات التعليمية بعمالة الدار البيضاء يوم 21 شتنبر الجاري في حالة تحسن الوضعية الوبائية و هو الأمر الذي يتعلق بإنخراط المواطنات و المواطنين و تفهمهم و تقيدهم الفردي و الجماعي بتدابير مواجهة الفيروس

و عبر السيد أمزازي عن تفهمه لقلق و تخوفات آباء و أمهات و أولياء التلاميذ مؤكدا ان الدخول المدرسي يتم في ظروف إستثنائية و لذلك فهو دخول غير عادي و إستثنائي و هي وضعية تضطرنا إلى التكيف مع أي وضعية جديدة و يوميا بطبيعة الحال 


تربية ماروك - تجمع الأساتذة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-