شارك الموضوع مع أصدقائك

 


في ختام المجلس الحكومي المنعقد يوم الخميس 1 أكتوبر 2020  قدم السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي إفادة إلى أعضاء المجلس بخصوص تنظيم اختبارات الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا التي انطلقت يومه الخميس فاتح أكتوبر في أجواء متميزة والتي ستستمر إلى غاية الثالث منه، حيث بلغ العدد الإجمالي للمترشحين أكثر من 321 ألف، من بينهم 38 مترشحا مصابا بوباء كورونا.

وضمانا لصحة المترشحين والأطر التربوية والإدارية المشرفة على هذا الاستحقاق، تم اعتماد بروتوكول صحي صارم وكذا تنظيم الامتحان في قطبين:

-         قطب الآداب والتعليم الأصيل والمهني، وذلك يوم فاتح أكتوبر وصبيحة يوم 2 أكتوبر 2020 وبلغ عدد المترشحين في هذا القطب 105.551؛

-         القطب العلمي والتقني، وذلك انطلاقا من بعد زوال يوم 2 أكتوبر ويوم 3 أكتوبر 2020، ويبلغ عدد المترشحين في هذا القطب 215.515؛

وستجرى الدورة الاستدراكية للذين تغيبوا لظروف قاهرة بالنسبة لجميع الأقطاب يومي 22 و23 أكتوبر الجاري.

كما أشاد السيد الوزير بالمجهودات المبذولة من طرف نساء ورجال التربية والتكوين والسلطات المحلية والأمنية والصحية وكذا قطاع الشباب والرياضة وكافة المتدخلين في إنجاح هذا الاستحقاق الوطني الهام وتحصين مصداقية شهادة البكالوريا الوطنية في ظرفية استثنائية طبعتها التدابير الوقائية المتخذة جراء تفشي فيروس كورونا "كوفيد 19".

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-