شارك الموضوع مع أصدقائك

 


مراسلة - محمد أوحمي

بعد عملية الإيواء التي فادها شباب التطوع بأفورار ليلة الثلاثاء 24 نونبر 2020 و التي مكنت ازيد من 300 ضيف بأفورار إقليم أزيلال من مترشحي و مترشحات مباراة  أطر الأكاديمية   نظم الفريق  صبيحة يوم الأربعاء 25 نونبر  2020  إفطار جماعيا حيث بلغ عدد الوافدين  1240 موزعين على ثانوية سد بين الويدان  440  ثانوية افورار  و ثانوية اللوز 400 لكل منهما .



و بهذه المناسبة شكر منسق النشاط استاذ معروف بالبلدة  المحسنين و المحسنات و جمعية افورار للبيئة و التنمية و جمعية آفاق للتنمية و الثقافة و جمعية شباب التطوع للأعمال الاجتماعية و الإنسانية و الصحية و الثقافية  و ساكنة افورار التي تكلفت بالايواء و التغذية و تجند للعملية شباب التطوع الذي كان  و ما يزال في الصفوف الأمامية  زمن كوفيد 19.



و بعد انتهاء عملية الإفطار قام الشباب بمبادرة  تنظيف المكان المخصص للنشاط و جمع النفايات.

وفي تصريح ل محمد مسعودي الفاعل الجمعوي بأفورار أكد لنا نجاح كل عمليات فريق التطوع  سببها حنكتهم في المجال  و اضاف ان هناك برامج أخرى كثيرة بدوره أكد عبد الواحد بنفراح ان الفريق  قدم الشيء الكثير للبلدة و  لم ترهقه  العمليات التي قادها و التي سيقودها  شاكرا كل الغيورين على البلدة.

ضيوف البلدة  عبروا عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن فرحتهم بالاستقبال حيث  وضع أطر  مدرسة المنظر الجميل  الثمر و الحليب و الورود ببوابة المؤسسة و مساءا  أقيم حفل شاي و هذا ما جاء في إحدى التدوينات :

 


هادو شباب و شابات حاملي الشواهد من ولاد الشعب مشاو يدوزو مبارة التعليم بحثا عن وظيفة من اجل العيش الكريم ، حتا كيتفاجؤو بسكان المنطقة و شبابها موجدين ليهم الفطور في الشارع..

تخيل توصل لمدينة فين غدوز الإمتحان و تلقى ناس ديك المنطقة موجدين ليك الفطور تاكل تا تشبع و دخل دوز الكونكور..

 

و الأكثر من دالك كاين لي فتح باب منزله من اجل المبيت لأي مترشح او مترشحة جايين من منطقة بعيدة...

 

حوالي 400 شاب و شابة تم الترحاب بهم ،بات و فطر لي قسم الله و دوز الإمتحان و رجع بحالو فرحان بالجود و الكرم ديال هاد المنطقة و الخير تبارك الله، الطوابل عامرين و كلشي موجود .

 

شكرا لسكان منطقة أفورار إقليم أزيلال على هاته المبادرة الرائعة و شكرآ على كرم الضيافة و طيبة قلبكم انتم مفخرة للمغاربة ..

 

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-