شارك الموضوع مع أصدقائك

 


قررت وزارة التربية الوطنية إعفاء المديرين الإقليميين للوزارة بإقليمي القنيطرة و تزنيت حيث تم تكليف رئيس مصلحة الشؤون الإدارية و المالية بتدبير مديرية القنيطرة و رئيس قسم التخطيط و الإعلام و التوجيه بتدبير مديرية تزنيت و هو ثالث إعفاء لمسؤول إقليمي بعد إعفاء المدير الإقليمي بآسفي مباشرة بعد زيارة وزارية لنفس الإقليم و وقوف السيد الوزير على إختلالات في التدبير

و تأتي الإعفاءات الجديدة بعد الرسائل القوية التي وجهها السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي لمديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بدعوتهم للعمل على تحسين المؤشرات التربوية والرفع من المردودية التربوية لمنظومة التربية والتكوين في المغرب وخصوصا بعد توصله بتقارير ومؤشرات التي لا تعكس المجهود المالي السنوي الذي يتم توفيره و الترافع عنه بقانون المالية و هي تقارير تبرز وجود تفاوتات بين الأكاديمية بسبب ضعف الحكامة

 

هذه التنبيهات من السيد سعيد أمزازي جاءت في اجتماع تنسيقي عقده مع المسؤولين الجهويين على هامش زيارتهم التاريخية للداخلة، بحضور الكاتب العام للوزارة يوسف بلقاسمي وبعض المديرين المركزيين حيث شدد الوزير على ضرورة إيلاء الإصلاح البيداغوجي أهمية قصوى من خلال التركيز على التعلمات الأساسية في السلك الابتدائي، مع وضع برنامج للدعم التربوي خاص بكل مؤسسة تعليمية وإعادة النظر في نظام التقويم.

و تؤكد مصادر أن هذه التقارير التي توصلت بها الوزارة تمس أساسا نتائج الباكلوريا ومؤشرات تنامي الهدر والتسرب الدراسيين والاكتظاظ والتكرار ونسب التمدرس ونسب تغطية الجماعات الترابية بخدمات الثانوي التأهيلي والثانوي الإعدادي ونسب الاستفادة من الدعم الاجتماعي وتوفير كل الظروف داخل المؤسسة التعليمية

و تعد الإعفاءات الجديدة رسالة قوية من وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي لكل المسؤولين الجهويين و الإقليميين تؤكد تفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة خصوصا أمام دخول القطاع مرحلة جد مهمة تتمثل في تنزيل بنوذ القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية و التكوين و البحث العلمي و هو الأمر الذي يستدعي ثورة تدبيرية لبلوغ الأهداف المتوخاة


تربية ماروك - تجمع الأساتذة

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-