اخر المستجدات

Loading...

الخميس، 24 أبريل، 2014

بلاغ صحفي- وزارة التربية الوطنية تبلور استراتيجية لأمن المعلومات



قال الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني السيد يوسف بلقاسمي إن الوزارة ستدشن محطة أساسية في تطبيق التوجهات الوطنية لأمن نظم المعلومات وتفعيل المقتضيات التي أقرها القانون 09.08 في مجال أمن المعطيات وحماية كل ما له علاقة بالمعلومات الشخصية للأفراد الذاتيين.
وأوضح في كلمة له بمناسبة افتتاح اليوم الدراسي بالرباط حول سياسة أمن نظم المعلومات، أن الوزارة قامت منذ سنة 2010 بتشخيص وضعية الأمن المعلوماتي شمل الأجهزة والبرانم والمعطيات وشبكات الاتصال، فضلا عن الجانب التنظيمي وطرق الاستعمال.
وأضاف أن هذا التشخيص الدقيق مكن الوزارة من بلورة استراتيجية أمن المعلومات تتضمن إجراءات ومساطر ودلائل موجهة لكل المستعملين.
وأكد يوسف بلقاسمي أن سياسة أمن منظومة الإعلام الخاص بالوزارة تندرج ضمن مقتضيات المخطط الاستراتيجي لمنظومة الإعلام الذي أرسى منظومات معلوماتية جد حساسة كمنظومة "مسير" لتدبير الموارد البشرية ومنظومة "تيسير" الخاصة بالدعم الاجتماعي والعديد من الخدمات الإلكترونية المفتوحة للتلاميذ والأطر العاملة بالوزارة كخدمات التسجيل والترشيح على الخط، بالإضافة إلى إرساء وتعميم منظومة "مسار" للتدبير المدرسي على جميع المؤسسات التعليمية.
وتميز اليوم الدراسي بتبادل الخبرات ووجهات النظر في سياسة أمن منظومة الإعلام وإثراء النقاش حول الآليات الكفيلة بحماية المعطيات الشخصية ، مع استحضار طبيعة المنظومة التربوية وخصوصياتها التي تتسم بالحجم الكبير للمعطيات المتداولة وبتعدد المتدخلين والفاعلين في مجال تدبيرها وكذا تعدد الشركاء وانتظاراتهم. كما عرف اللقاء تنظيم ورشتين : الأولى حول حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي وورشة ثانية حول تأمين منظومة الإعلام بالوزارة.

حضر أشغال اللقاء ممثلون عن وزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة و المديرية العامة لأمن النظم المعلوماتية ، واللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي، والوكالة الوطنية لتقنين الاتصالات؛ كما حضرها بعض مديري المصالح المركزية والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والنيابات الإقليمية النموذجية لتنزيل منظومة "مسار"، بالإضافة إلى المنسقين الجهويين لمنظومة "مسار".


إقرأ أيضا