اخر المستجدات

Loading...

الاثنين، 27 أبريل، 2015

وزارة التربية الوطنية تنظم الأبواب المفتوحة للتعبئة والتحسيس في مجال التربية غير النظامية

انطلقت الأسبوع الماضي بالثانوية الإعدادية المنفلوطي بنيابة الصخيرات تمارة، فعاليات الأبواب المفتوحةللتعبئة والتحسيس في مجال التربية غير النظامية.
وتهدف هذه الأبواب إلى إعلام وتحسيس الأطفال واليافعين وأسرهم حول العرض التربوي لبرامج التربية غير النظامية، و التواصل حول التحديات التنظيمية والعملية في نجاح مدرسة الفرصة الثانية، كما تتوخى إبراز أهمية نهج مقاربة تمكن من إشراك مختلف الفاعلين في الجهود المبذولة للتصدي لظاهرة عدم التمدرس، وتوحيد جهود مختلف القطاعات على برنامج استراتيجية وطنية، إلى جانب تتويج أطفال التربية غير النظامية من خلال تثمين منتجاتهم المدرسية.
وتندرج إقامة هذه الأبواب، التي نظمتها مديرية التربية غير النظامية بتعاون مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا زمور زعير وجمعية آفاق مفتوحة وتجمع المتقاعدين والتربويين بدون حدود بفرنسا، في إطار الجهود التي تبذلها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني في مجال التصدي لظاهرتي عدم التمدرس والانقطاع عن الدراسة بواسطة برامج تستهدف إعادة إدماج مجموع الأطفال الموجودين خارج المدرسة، سواء في التعليم النظامي أو في مراكز التكوين المهني.

 كما تندرج في إطار سعي الوزارة إلى دعم عمليات تعبئة وتحسيس الفاعلين للبحث عن الأطفال غير الممدرسين وتسجيلهم في مراكز التعلم، وما يرتبط بكل هذا من صعوبات في التنسيق بين مختلف الفاعلين، خاصة فيما يتعلق باستقطاب وإدماج المستفيدين.


إقرأ أيضا