اخر المستجدات

Loading...

الأربعاء، 6 مايو، 2015

رواد المكتبة الوسائطية ابن خلدون بخريبكة يحتفلون باليوم العالمي للقراءة والكتابة



عبد الرحمن مسحت- في حفل ثقافي بهيج، احتفل رواد المكتبة الوسائطية ابن خلدون بخريبكة، باليوم العالمي للقراءة والكتابة، مساء يوم السبت 2 ماي 2015، بقاعة العروض بنفس المكتبة، نظمته الخلية الثقافية المكلفة بالتنشيط الثقافي والفني، بتنسيق مع فرع اتحاد كتاب المغرب بخريبكة، وجمعية " أجيال المستقبل للتربية والتنمية"، نشط فقراته الروائي عبد الرحمان مسحت.



بداية تم الترحاب برواد المكتبة، وبالدور الذي تلعبه المكتبة الوسائطية ابن خلدون، في نشر ثقافة الكتاب، كرافد من روافد المعرفة، إلى جانب المتعة التي يخلقها لدى القارئ بشكل عام، وهو ما تطرق إليه الروائي عبد الرحمان مسحت، بإسهاب، حيث أكد على أهمية القراءة، في تنمية مدارك الطلبة والتلميذات والتلاميذ وعموم القراء، داعيا الجميع إلى قراءة متأنية فاحصة عارفة لمجموعة من الكتب في مجالات معرفية متعددة .. سواء تعلق الأمر بمجال بحثهم أو من أجل تحصيل معرفي شامل، كثقافة تساعدهم على معرفة خبرات من سبقهم والاستفادة منها، وبتالي اختيار طريقة تؤهلهم لحياة أفضل ... مذكرا بنا اتحاد كتاب المغرب فرع خريبكة، مقبل على عدة أنشطة ثقافية، ضمن الصالون الأدبي الذي سيرى النور قريبا، ومن أولوياته السهر على إبداعات الناشئة والمواهب الصاعدة، وفتح ورشات للكتابة الإبداعية، في أجناس: الرواية والقصة القصيرة والمسرحية والشعر والخاطرة... وغير ذلك من الأجناس التعبيرية.  



وفي معرض حديثه، تحدث رئيس جمعية" أجيال المستقبل للتربية والتنمية"، عن الأهداف المسطرة من طرف الجمعية ، والتي تولي أهمية بالغة للكتاب والقراءة ، وان تجربة الجمعية في هذا المجال، أعطت أكلها من خلال الملتقى الأول للكتاب، الذي نظم بالمكتبة الوسائطية ابن خلدون، وتم تسليط الضوء على الكتاب وتشجيع القراءة عبر عدد من الأنشطة المنظمة بالمناسبة منها حملة واسعة للتبرع بالكتب انطلقت بعدد من الفضاءات بخريبكة، وقافلة للقراءة نظمت ابتداء من فاتح يوليوز. .



بعد ذلك فتح باب النقاش بين الرواد، حول أحسن طريقة لقراءة كتاب، وكيف نختاره من بين آلاف الكتب، وكيف نحببه لأنفسنا؟؟ وما هي الطرقة الصحيحة للقراءة وهل فعلا نحن أمة اقرأ التي لا تقرأ؟؟ وكي السبيل لندفع عنا هذه التهمة ونحن نتوفر على كتاب، أبدعوا في كل المجالات المعرفية والأدبية، سواء على مستوى إقليم خريبكة، آو على المستوى الوطني والعربي؟؟ بدليل أن كتابنا حصلوا على جوائز عربية وعالمية، مثل " البوكر" وجائزة نوبل للآداب، التي حصل عليها عبقري الرواية العربية ، نجيب محفوظ وغير ذلك من الجوائز والمناصب الثقافية في العالم؟؟

واختتم الحفل بقراءة نصوص من روايتين، واحدة بالعربية والأخرى بالفرنسية، وصورة تذكارية للمشاركين رفقة كتب تم اختيارها لقراءتها ومناقشتها في لقاء تواصلي آخر بالمكتبة الوسائطية، سيحضرها كتاب من خريبكة والإقليم، للتعرف على انتاجاتهم، والتعرف على مساراتهم الإبداعية، ضمن أنشطة فرع اتحاد كتاب المغرب فرع خريبكة، والمكتبة الوسائطية ابن خلدون، وجمعية" أجيال المستقبل للتربية والتنمية"، بتنسيق مع جمعيات ثقافية أخرى تحمل نفس الرسالة النبيلة....

عبد الرحمن مسحت - تجمع الأساتذة بالمغرب
خريبكة

إقرأ أيضا