اخر المستجدات

Loading...

الثلاثاء، 1 سبتمبر، 2015

لقاء بأكاديمية كلميم السمارة للإعداد للدخول المدرسي 2015-2016



ترأس مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم السمارة ،السيد عبد الله بوعرفه  ، لقاء  حول موضوع الإعداد للدخول المدرسي الجديد برسم الموسم الدراسي 2015-2016 وذلك يوم الاثنين 31 غشت 2015 بمقر الأكاديمية ابتداء من الساعة العاشرة والنصف صباحا.
     حضر الاجتماع،إضافة إلى السادة نواب الجهة ،كل من رئيس قسم الشؤون التربوية والخريطة المدرسية والإعلام والتوجيه،  و رئيس مصلحة الشؤون الإدارية والمالية ورئيس مصلحة الخريطة المدرسية والإعلام والتوجيه والمكلف بالكتابة التقنية بالأكاديمية   
     وبعد أن  رحب السيد مدير الأكاديمية  بالجميع ، نوه بالمجهودات المبذولة على مستوى الجهة من قبل كافة المتدخلين،كل من موقعه ،مشيدا في ذات الوقت  بتضحياتهم وجهودهم من أجل الارتقاء بالتعليم بالجهة، ما كان له الأثر الإيجابي على صعيد النتائج المشرفة وطنيا ،مؤكدا  في  السياق ذاته أن اجتماع  اليوم يشكل  امتدادا  لسلسلة  من اللقاءات التنسيقية  لضمان وإنجاح  الدخول المدرسي  الجديد  مع كل ما يتطلبه ذلك  من  تتبع  ومصاحبة  ،وكذا تقاسم ومواكبة  وإنجاز العمليات المرتبطة به .
     هذا، و تضمن عرض السيد المدير المرجعيات الأساسية للإصلاح ،وكذا إجراءات ومعطيات تهم الدخول المدرسي 2015-2016  . بحيث استعرض في الآن نفسه أهم  الترتيبات والتدابير  المتخذة ، وكذا الاقتراحات والحلول للإكراهات التي تعترض المنظومة بالجهة.
  

   فعلى صعيد الدخول المدرسي الجديد ، وفي أفق تهيئ الظروف الملائمة لضمان دخول مدرسي ناجح،  أكد مدير الأكاديمية في عرضه إتمام  بلورة مجموعة من الإجراءات تتمثل في إجراءات من قبيل انطلاق الإطعام والنقل المدرسي وفتح الداخليات وتمكين المؤسسات التعليمية من الكتب واللوازم المدرسية في إطار"مليون محفظة" لهذه السنة والحرص على تتبع جودة مختلف التوريدات المطلوبة لهذه العملية وغيرها من

الإجراءات والعمليات الخاصة بالفترة الممتدة بين 1 و 5 شتنبر 2015، وتفويض جميع الاعتمادات لتسيير الدخول المدرسي الجديد للنيابات الإقليمية وكذلك صفقات المطاعم المدرسية و الداخليات ، مذكرا  بإرساء لجن  جهوية  موضوعاتية  لتتبع الدخول المدرسي الحالي، و مناقشة المذكرة حول إجراءات استثنائية لتدبير إعادة التوجيه إلى الجذوع المشتركة المهنية،بحيث تم فتح مسلكين بالجهة مع التأكيد على إنهاء عمليتي الإعلام والترشيح قبل 19 شتنبر 2015 على أساس انعقاد اللجنة الجهوية للبكالوريا المهنية قبل يوم 25 من الشهر الجاري للبث في طلبات إعادة التوجيه ،حرصا على الانطلاق الفعلي للدراسة يوم 05 أكتوبر 2015 ،كحد أقصى، بالنسبة للتلاميذ الذين قبلت طلباتهم،إضافة إلى تتبع ومواكبة  البنايات المدرسية بكل من نيابتي طاطا والسمارة برسم الدخول المدرسي الجديد ، والترشيد الأمثل للموارد البشرية والمادية المتاحة من خلال تنظيم عملية تدبير الفائض و الخصاص داخل الجماعات وإتمام جميع العمليات : من تحديد المناصب الممكن تغطيتها عن طريق التكليف داخل الجماعة وإعداد لائحة الفائض من المدرسين حسب السلك والمادة ونشرها على صعيد المؤسسات والنيابة ثم فتح إمكانية طلب 10 مناصب على الأكثر للمترشحين داخل الجماعة مع اعتماد نفس المقاييس المعتمدة في الحركة المحلية في إسناد المناصب ، وتنظيم العمليات التربوية بمؤسسات التعليم المدرسي العمومي والخصوصي  .
  

 من جهة ثانية ،وعلى صعيد تنزيل التدابير ذات الأولوية وفي مجال لقاءات التقاسم أكد المدير إنجاز جميع اللقاءات الإخبارية والتحضيرية وتقاسم الوثائق المتعلقة بجميع التدابير مع جميع المعنيين و على جميع المستويات : جهويا وإقليميا ومحليا . مضيفا أنه  ،وبخصوص التدبير الأول، تم تعيين نسبة  %10 من المؤسسات التعليمية الابتدائية بالجهة للتجريب ، خاصة على مستوى  "تحسين المنهاج الدراسي للأربع سنوات الأولى من التعليم الابتدائي"  تم الاكتفاء بمؤسسة عن كل نيابة إقليمية ، واقتراح إدراج مشروع القرائية وفن القراءة في النسبة المتبقية .

    الاجتماع تطرق كذلك إلى اتخاذ الإجراءات الاستباقية لضبط  وتدقيق الخريطة المدرسية المرتبطة بالبنيات التربوية للمؤسسات التعليمية بالتنسيق مع المصالح بجميع النيابات، مع التقيد بمقتضيات المذكرات التنظيمية ذات الصلة ، والتذكير بالمذكرة الخاصة بالامتحانات المهنية ( هيئة التدريس ) ليوم 09 شتنبر 2015   والإجراءات التنظيمية لها.وكذا مستجد تنظيم العطل المدرسية ،حيث جهة كلميم-وادنون ضمن القطب الثالث.
     
    وفيما يتعلق بالإكراهات والصعوبات أشار مدير الأكاديمية إلى الجهوية  المتقدمة وما سيصاحبها من تحديات على المستويات الإدارية والتربوية والتنظيمية، والضرورة الملحة لتحقيق تكافؤ تربوي بين أقاليم الجهة.  كما أشار كذلك  إلى الخصاص المتزايد في الموارد البشرية ، وما يطرحه من صعوبات تدبيريه.


     تدخلات السادة نواب الوزارة بالجهة  والسيد رئيس القسم ورؤساء المصالح ركزت  في مجملها على  تقديم التوضيحات المرتبطة بالإجراءات والتدابير المتخذة على مستوى كل نيابة،  وكذا مختلف الترتيبات  الكفيلة  بإنجاح  الدخول التربوي الجديد،   وعرض اقتراحات وحلول للمشاكل والمعيقات التي قد تعترض سير العمل ،  مؤكدين تعبئتهم وانخراط الأطر العاملة تحت إشرافهم لضمان دخول مدرسي ناجح . 
عن قسم الاتصال و الصحافة بأكاديمية كلميم السمارة

إقرأ أيضا