اخر المستجدات

Loading...

الجمعة، 18 ديسمبر، 2015

النقابات تقرر برنامجها الإحتجاجي يوم التلاثاء المقبل



قررت المركزيات النقابية الأربع الكنفدرالية الديمقراطية للشغل و الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و الاتحاد المغربي للشغل و الفيدرالية الديمقراطية للشغل جناح العزوزي التي اجتمعت يوم الجمعة 18 دجنبر الجاري لتقييم نجاح إضراب 10 دجنبر بالوظيفة العمومية و الجماعات المحلية الاجتماع مجددا يوم التلاثاء المقبل للإعلان عن برنامجها الاحتجاجي القادم و حسب تصريحات بعض القيادات بنفس المركزيات النقابية فإن كل الخيارات مفتوحة لديها لصد الهجوم الحكومي على مكتسبات الشغيلة المغربية و و تحصينها من الاتفاع بالأسعار و قد أفصحت نفس القيادات انها تتدارس إعلان إعتصام مفتوح امام البرلمان كخطوة أولى يليها إضراب عام بالقطاعين العام و الخاص ردا على إغلاق باب الحوار الإجتماعي و نهج الحكومة الأحادي بتنزيل إصلاحات بصندوق التقاعد الذي تعتبره امرا مرفوضا ان يكون على حساب الشغيلة
من جهة أخرى اكدت الحكومة عبر ناطقها الرسمي السيد مصطفى الخلفي و بعض أعضاء الحكومة ان النقابات شركاء للحكومة و ان باب الحوار كان مفتوحا دائما و أن النقابات هي التي تقاطعه دون إعطاء مقترحات مسؤولة لخطة الإصلاح و ان الحكومة ماضية بإصلاحها لتفادي ازمة الصندوق سنة 2021 و أن من واجب الحكومة تجاه الشعب الذي انتخبها و وضع تقته فيها ضمان صرف المعاشات المدنية

أمال بوعزيز
تربية ماروك - تجمع الأساتذة

إقرأ أيضا