اخر المستجدات

Loading...

السبت، 14 مايو، 2016

اسبوع للصحة المدرسية بثانوية محمد الجزولي التاهيلية بالمديرية الاقليمية لتيزنيت

إسعافات أولية


في إطار  اسبوع الصحة المدرسية نظمت ثانوية محمد الجزولي بانزي  بالمديرية الإقليمية بتيزنيت  يوم الجمعة 13 ماي 2016 , أنشطة متعددة.
ضمن برنامج " إعداديات وثانويات بدون تدخين " والذي يهدف إلى محاربة التدخين في المؤسسات التعليمية ومحيطها . 


نظم  النادي الصحي ونادي القسم الداخلي و الجمعية الرياضية بثانوية محمد الجزولي و ملحقاتها برنامج غني متنوع ومتكامل هدفه التوعية والتحسيس بمخاطر التدخين وسبل الوقاية منه ، من أجل إستئصال هذه الآفة من الوسط المدرسي  و محيطه وجاء برنامج النادي الصحي على الشكل التالي
-         رواق بساحة المؤسسة تضمن رسوم وإنتاجات إبداعية تتعلق بخطورة التدخين
Øحملة توعوية في صفوف التلاميذ مع توزيع مطويات .
Øعروض حول أخطار التدخين مدعمة ببرامج وثائقية لفائدة تلاميذ المؤسسة .
Øمسابقات رياضية بين تلاميذ المؤسسة .

بالموازة مع ذلك نظمت حصة تكوينية في مجال الاسعافات الأولية بتأطير من سعيد الشريقي الرقيب الأول للوقاية المدنية بتزنيت لفائدة تلاميذ المؤسسة، استفاد منها ازيد من _80تلميذا وتلميذة. يهدف هذا النشاط الرفع من الوعي بأهمية الاسعافات الاولية في الحياة اليومية للناشئة الذي كان الشكل التالي:
-         عرض تضمن مجموعة من التعاريف والمفاهيم المرتبطة بمبادئ الإسعافات الأولية و وسائلها وكيفية التعامل مع المصاب في الحالات التالية: الحروق – الجروح – النزيف – الغريق – ضربة الشمس – لسعة الأفاعي والعقارب .....
-         المرحلةالثانية: هي المرحلة التطبيقية التي بينت فيها مجموعة من الممارسات والتقنيات والأساليب المتبعة من أجل إسعاف مصاب (نزيف – ك سور – حريق...).



وانصبت جميع تساؤلات المستفيدين على التنويه بأهمية هذه الورشة لأنها قدمت الكثير من الأمور التي كانت غامضة ،حيث تم التعرف على المفهوم الصحيح لمعنى الإسعافات الأولية وأهميتها ،وعلى الحالات التي تتطلب إسعافات أولية، والشروط والمواصفات الواجب توافرها في المسعف وغيرها الكثير من الأمورالمتعلقة بالإسعافات الأولية. كما ركزت الورشة على العديد من المواضيع سواءً النظرية منها أو العملية فقد تطرقت الدورة إلى القواعد الأساسية التي يجب اتباعها في حالة الإسعاف الأولي،والطرق الصحيحة والسليمة لإسعاف حالات قد تحدث داخل المؤسسة التعليمية ،أوالمجتمع بشكل عام، وأهمية هذه الطرق الصحيحة السليمة في إنقاذ حياة المصابين بما يقدم لهم من الإسعاف الأولي لحين وصولهم لأقرب مؤسسة صحية .واختتمت المدخلات بالتأكيد على أن الدورة حققت الأهداف المرجوة منها معها

إقرأ أيضا