انعقاد اجتماع بين مسؤولي الرياضة المدرسية والجامعة الملكية المغربية للكولف

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/أخبار رئيسية/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الاثنين، 10 يوليو، 2017

الاثنين, يوليو 10, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي


في إطار تمتين وتوطيد علاقات التعاون بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ومختلف الجامعات الملكية الرياضية من أجل توحيد الرؤية بما يخدم مصلحة الرياضة المدرسية والرياضة الوطنية على المدى المتوسط والبعيد، واستعدادا للجمنزياد العالمي مراكش 2018 الذي من بين أنواعه الرياضية الجولف الذي يأمل الجميع أن يصبح من بين الأنشطة الرياضية المدرسية وفي أفق توقيع اتفاقية إطار للشراكة والتعاون، عقدت مديرية الارتقاء بالرياضة المدرسية اجتماعا تنسيقيا مع فريق عمل يمثل الجامعة الملكية المغربية للجولف.



وخلال هذا الاجتماع الذي ترأسه السيد محمد فريد دادوشي مدير الارتقاء بالرياضة المدرسية والرئيس المنتدب للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية، بحضور السيدان جليل بنيس المدير العام للجامعة الملكية المغربية للجولف وعبد اللطيف ادماهمة الكاتب العام وبعض التقنيين والإداريين بذات الجامعة، تم التطرق إلى الآليات والسبل التي من شأنها أن تساعد في نشر رياضة الجولف في أوساط التلاميذ والتلميذات بالمؤسسات التعليمية، بعد التوقيع الرسمي على الاتفاقية المذكورة بين الطرفين.

وتهدف هذه الاتفاقية الأولى من نوعها بين الوزارة وهذه الجامعة إلى تنمية العنصر البشري عن طريق ممارسة رياضة الجولف، واستقطاب قاعدة عريضة من تلاميذ وتلميذات المؤسسات التعليمية وخاصة تلك المجاورة لنوادي هذه الرياضة بالوسطين الحضري والقروي، وتكوين مؤطرين من أسرة التربية والتكوين تحت اشراف خبراء من جامعة الجولف للمساهمة في تطوير هذه الرياضة، وإعداد برامج وأنشطة رياضية مشتركة بين الجانبين للتحسيس بمزايا وأهمية رياضة الجولف والتربية البدنية والرياضية على صعيد الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والعصب الرياضية التابعة للجامعة، وانتقاء وتوجيه وتأطير التلاميذ والتلميذات الموهوبين في رياضة الجولف، فضلا عن وضع أداوات ديداكتيكية ومسلزمات رياضية تهم الجولف رهن إشارة بعض المؤسسات التعليمية.
قسم الاتصال بوزارة التربية الوطنية
تربية ماروك - تجمع الأساتذة  بدون تصرف

إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم