شارك الموضوع مع أصدقائك



نص البيان - بعدما نفذت أزيد من 85 % من موظفات وموظفي المديرية الإقليمية وقفة احتجاجية يوم 11 يونيو 2018. وبعدما حمل شارة الاحتجاج 95 % من موظفات وموظفي المديرية الإقليمية أثناء مزاولة عملهم طيلة أيـــــــــــــام 26-27-28 يونيو 2018، والتي كانت ستتوج بلقاء تواصلي لجميع الموظفين عشية يوم 28 يونيو 2018، لولا تدخلات بعض الجهات كان آخرها تدخل المديرة الإقليمية ليلة اليوم الأخير من أجل التفاوض بخصوص المطالب العادلة والمشروعة لموظفات وموظفي المديرية.
وكعادته وتعبيرا منه مرة أخرى عن حسن النوايا، وإيمانا منه بضرورة التحلي بروح المسؤولية والمواطنة الحقة، قرر المكتب المسير للجمعية الاستجابة الفورية واللامشروطة لطلب المديرة الإقليمية. حيث حضر يوم 29 يونيو 2018 الاجتماع الذي دعت إليه المديرة الإقليمية. وقد كان لقاء هاما في هذه المرحلة دام 5 ساعات وحمل مجموعة من الإيجابيات تؤشر لمرحلة جديدة تقطع مع صفحات الماضي، على أن تبقى الحقيقة رهينة بالتزام المديرة الإقليمية بالوعود التي أعطتها خلال هذا الاجتماع، خصوصا وأن محضر الاجتماع لم يسلم بعد للجمعية رغم إلحاحها الشديد على ذلك.
وبعدما تبين عدم التزام المديرة الإقليمية بما تم الاتفاق عليه خلال هذا الاجتماع دعا المكتب موظفات وموظفي المديرية إلى حضور اللقاء المنعقد يوم الخميـــس 5 يوليوز 2018. وحرصا على عدم التشويش على فترة إجراء امتحانات الدورة الاستدراكية للباكلوريا من جهة. ومن أجل إعطاء فرصة إضافية جديدة للمديرة الإقليمية لتنفيذ التزاماتها من جهة أخرى،بقي اللقاء مفتوحا إلى لقاء يوم 12 يوليوز 2018 من أجل استكمال أشغاله، حيث تقرر بإجماع الحاضرين بعد نقاش عميق ومستفيض طبعته الحكمة والتبصر ما يلي :
       حمل موظفات وموظفي المديرية شارة الاحتجاج أثناء مزاولة عملهم خلال الفترة الممتدة مــــــــــــــــا بيـــــــــن 17 و 27 يوليوز 2018؛
       تنظيم 3 وقفات احتجاجية بالمدخل الرئيسي للمديرية من الساعة 10.30 صباحا إلى الساعة 12.30 زوالا، وذلك خلال أيام 20-23-26 يوليوز 2018، وذلك في إطار خوضهم لأسبوع الغضب تعبيرا منهم على مواصلة الاحتجاجات؛
       تنظيم وقفة احتجاجية مرة في الأسبوع طيلة شهر شتنبر 2018؛
       دعوة المسؤولين من جديد إلى التعامل بجدية مع مطالب موظفات وموظفي المديرية الإقليمية، ووضع حد لاستمرار تجاهل احتجاجاتهم ومطالبهم.

وإذ ينوه المكتب المسير للجمعية بموظفات وموظفي المديرية الإقليمية على ما أبانوا عليه من روح عالية واستماتة قوية في صمودهم ودفاعهم عن قضيتهم العادلة والمشروعة، فإنه :
 -        يدعوهم إلى التحلي باليقظة والتعبئة الكاملة للانخراط في الأشكال الاحتجاجية التي قد نضطر إلى خوضها في حال استمرار تجاهل مطالبهم العادلة والمشروعة؛
 -        يحذر من استهداف أي موظف أو موظفة بالمديرية أيا كان شكل الاستهداف؛
 -        يتقدم بالشكر الجزيل للتنظيمات النقابية: الجامعة الحرة للتعليم - النقابة الوطنية للتعليم CDT - النقابة الوطنية للتعليم FDT - الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي- الجامعة الوطنية للتعليم - الجامعة الوطنية لموظفي التعليم - على مؤازرتها ومساندتها للجمعية في الدفاع عن مطالب موظفات وموظفي المديرية؛
 -        يشكر الهيئات الحقوقية و الجمعيات التي تساند وتدعم الحركة الاحتجاجية التي تقودها الجمعية؛
 -        يشيد بجميع المنابر الإعلامية التي تواكب احتجاجات الجمعية، وتساهم بذلك في ورفع مطالب موظفات وموظفي المديرية الإقليمية إلى المسؤولين في الجهات المعنية.

نص البيان بدون تصرف
مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-