شارك الموضوع مع أصدقائك

يمديرية فاس


أعلنت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بفاس، عن فتح تحقيق في اتهام أب تلميذة لمعلمة بمدرسة وادي المخازن، بمنع ابنته من متابعة دراستها في المستوى الأول ابتدائي بهذه المؤسسة، بداعي إصابتها بتقرحات جلدية.
وبتكليف من المدير الإقليمي حلت لجنة إقليمية بالمدرسة المذكورة بتاريخ الاثنين 17 شتنبر الجاري، وفتحت تحقيقا أوليا قي الموضوع، حيث أفاد مدير المدرسة أن التلميذة تعاني من تقرحات جلدية فتم توجيهها للمستشفى قصد العلاج في 6 شتنبر المنصرم.
وأكد بلاغ المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بفاس، الصورة أسفله ، أنه بتاريخ 10 شتنبر المنصرم، حضر ولي أمر التلميذة للمؤسسة وأدلى بشهادة طبية تتبث أن مرضها غير معدي، واستأنفت دراستها في نفس اليوم بحضور المدير وأمين مال جمعية آباء وأولياء تلاميذ المدرسة.
وأشار المصدر ذاته، إلى أنه بتاريخ 13 شتنبر المنصرم حضر ولي أمر التلميذة لمكتب المدير وطلب شهادة المغادرة لتسجيل ابنته بمؤسسة تعليمية أخرى.
وأكدت المديرية الإقليمية، أنه في انتظار انتهاء مُجريات البحث، فإنها ستتخذ الإجراءات الإدارية اللازمة في الموضوع وفقا للمقتضيات القانونية.



مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-