شارك الموضوع مع أصدقائك


أثار نشر وثيقة منسوبة لمقاطعة تفتيش بمديرية التعليم بقلعة السراغنة حول فترة تشخيص المكتسبات للمتعلمين الممتدة إلى يوم 28 شتنبر الجاري حيث تحمل الوثيقة التي لم نتأكد من مصداقيتها لغياب إمضاء المفتشين المسؤولين عن مقاطعة التفتيش 4 العطاوية تاملالت التابعة لمديرية قلعة السراغنة حسب محتوى الوثيقة و لتعذر الحصول على جواب من مصلحة الإتصال بمديرية قلعة السراغنة بعد إرسال إستفسار بذلك لرفع الجدل الدائر بوسائل التواصل الإجتماعي حول الإجتهاد الوارد بالوثيقة و الذي يدعو الأطر التربوية بالمؤسسات التعليمية للتوقف عن عملية تشخيص المكتسبات الأولية للمتعلمية و الشروع بحصص الوحدات الدراسية العادية إبتداء من يوم  24 شتنبر الجاري و هي الدعوة التي لقيت موافقة من أطر تربوية عديدة من أقاليم أخرى و تم التعبير عنها بوسائل التواصل الإجتماعي

من جهة أخرى تعددت آراء عدد من أطر التفتيش التربوي النشيطين بوسائل التواصل الإجتماعي بين من معتبر أن هذا الإجتهاد الداعي للتوقف عن تشخيص المكتسبات إبتداء من يوم 24 شتنبر الجاري  يتماشى مع منطوق المقرر الوزاري المنظم للسنة الدراسية 2018-2019 و بين عدد من أطر التفتيش الأخرى التي رفضت هذا الإجتهاد و أكدت ضرورة إستمرار عملية تشخيص المكتسبات إلى غاية يوم 28 شتنبر المنصوص عليها بالمقرر الوزاري الذي يجب التقيد به تنظيميا طوال هذه السنة الدراسية

أمال بوعزيز
تربية ماروك - تجمع الأساتذة


مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-