شارك الموضوع مع أصدقائك

في إطار الجهود المبذولة للنهوض بورش التعليم الأولي، وتفعيلا للتوجيهات الملكية السامية المتضمنة في الرسالة الملكية للمشاركين في اليوم الوطني حول التعليم الأولي المنظم بمدينة الصخيرات يوم 18 يوليوز 2018،  نظم المجلس الجماعي للدراركة بتعاون مع المديرية الاقليمية لأكادير اداوتنان  يوم الأربعاء 28 نونبر 2018،  يوما دراسيا خصص لموضوع تنمية التعليم الأولي بالجماعة الترابية للدراركة تحت شعار: مستقبلنا لا ينتظر، بحضور السيدة السعدية مايشيل نائبة رئيسة المجلس الجماعي، وبعض أعضاء الجماعة، ورئيسي مصلحة الشؤون التربوية، ومصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة، وبعض رؤساء المكاتب بالمديرية الاقليمية، والسيد خليفة قائد الدراركة، والسيد ممثل مؤسسة محمد السادس للنهوض بالاعمال الاجتماعية لأسرة التربية والتكوين،  وبمشاركة رئيسات ورؤساء الجمعيات الفاعلة بالدراركة، ومسيري ومربي ومربيات التعليم الأولي بتراب الجماعة، وعدد من الضيوف. المهتمين، 


اللقاء، الذي تم خلاله تقديم عرض مفصل حول واقع التعليم الأولي وسبل النهوض به بتراب المديرية الاقليمية لأكادير، عرف نقاشا مميزا تم خلاله تشخيص واقع التعليم الأولي بالجماعة، ودراسة سبل توسيع العرض التربوي المتعلق به، وتنميته وتجويده،  كما تم خلاله تقديم مجموعة من التوصيات الكفيلة بدعم جهود المديرية والجماعة في النهوض بهذا الورش الوطني الكبير.

الحسين أبوالوقار


مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-