شارك الموضوع مع أصدقائك



اعطى مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون، مساء اليوم الجمعة 01 فبراير 2019 بكلميم، الانطلاقة لفعاليات الأيام التكوينية الثانية لفائدة منشطات ومنشطي نوادي المسرح بالمؤسسات التعليمية الابتدائية والثانوية التابعة لأقاليم سيدي إفني، طانطان وأسا-الزاك المنظمة بشراكة مع الفرع الإقليمي لجمعية أصدقاء محمد الجم للمسرح بكلميم  استكمال للدورة الأولى التي استفاد منها الأطر التربوية لمديرية كلميم، رفقة السادة: رئيس قسم الشؤون التربوية ورئيس مصلحة الارتقاء بتدبير المؤسسات التعليمية وممثل مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري بالاكاديمية وبحضور أعضاء مكتب الفرع الإقليمي لجمعية أصدقاء محمد الجم للمسرح بكلميم ورئيس مؤسسة الاعمال الاجتماعية للتعليم ومؤطري الأيام ومنشات ومنشطي الأندية المسرحية.



وفي كلمة بالمناسبة أبرز مدير الاكاديمية الجهوية ، السيد عبد الله  بوعرفه، أهمية المسرح في تنمية مهارات التلميذات والتلاميذ من خلال دعم أنشطة التفتح والإبداع بغية الارتقاء بالعمل التربوي داخل المؤسسات التعليمية، مضيفا أن تنظيم النسخة الثانية من الأيام التكوينية يأتي في سياق تكافؤ الفرص بين النوادي المسرحية بالمؤسسات التعليمية على صعيد المديريات الإقليمية التابعة للجهة وكذا استعدادا للإقصائيات الإقليمية والجهوية المؤهلة للمهرجان الوطني للمرح المدرسي.
كما عرفت هذه الانطلاقة تقديم كلمات لكل من رئيس الفرع الإقليمي لجمعية أصدقاء محمد الجم للمسرح و ورئيس مؤسسة الاعمال الاجتماعية للتعليم نوهوا من خلالها بمجهودات الأكاديمية الهادفة إلى تفعيل أدوار الحياة المدرسية، وتوفير الفضاء المناسب لمزاولة كافة الأنشطة الموازية فضلا عن تحفيز مؤطرات ومؤطري أندية المسرح لما لهذا الأخير من أهمية في التحصيل الدراسي وبناء شخصية المتعلم.



هذا، ويتضمن برنامج الأيام التكوينية، التي يحتضنها فضاء نادي المدرس التابع لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بكلميم أيام 01، 02 و 03 فبراير 2019، تنظيم ورشات تدريبية في التقنيات المسرحية  يتم من خلالها إعداد وعرض منتوج هاته الورشات في جلسة عامة في اختتام الدورة، كما ستعرف توزيع شواهد المشاركة على المستفيدات والمستفيدين من الأطر التربوية منشطات ومنشطي النوادي المسرحية التي تمثل مختلف المؤسسات التعليمية بالجهة. 



ويندرج تنظيم هذه الأيام التكوينية، التي يشرف على تأطيرها أطر تربوية وطنية من داخل الجهة، في إطار تنفيذ التعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده في خطاب 20 غشت 2013 الرامية إلى تنمية الابداع الثقافي والفني لدى الشباب وتيسير ولوجهم للثقافة والعلم، وكذا في سياق إرساء مدرسة المواطنة، وبغية أجرأة الإطار المرجعي للتشبيك الموضوعاتي في المجالات الثقافية والإبداعية والفنية بين الأكاديميات انسجاما مع المحور المتعلق بتطوير النموذج البيداغوجي القائم وتحسين جودة التربية والتكوين المدرج ضمن المخطط التنفيذي للبرنامج الحكومي-قطاع التربية الوطنية.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-