شارك الموضوع مع أصدقائك



شكل حفل الإفطار الجماعي للموظفين، المنظم مساء يوم الخميس 30 مايو الجاري من طرف جمعية الموظفات والموظفين والعاملين بالأكاديمية بشراكة وتنسيق مع الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون، مناسبة تحرص الاكاديمية على تنظيمها خلال شهر رمضان المبارك من كل سنة تحت إشراف مباشر لمدير الأكاديمية بصفته رئيسا شرفيا للجمعية.
كما تسمح هذه اللقاءات لتعزيز التواصل بين المدير والمسؤولين وموظفيهم، وهو ما ينعكس بالإيجاب على مناخ العمل، ويزيل الكثير من الحواجز، ويمثل حافزاً لكثير من الموظفين لتقديم أفضل ما لديهم خلال عملهم.



ويسعى الطرفان من تنظيم هذه التظاهرة ذات البعد الاجتماعي، التي احتضنها مقر الاكاديمية، إلى الاسهام في تعزيز التواصل الاجتماعي بين الموظفين، مما يكون له الأثر الإيجابي على بيئة العمل.



كما تميز حفل هذه السنة بالاحتفاء بموظفات وموظفي الاكاديمية الناجحين في اجتياز الامتحان المهني لهذا الموسم، وكذا تقديم مساعدات مادية لعاملات النظافة، وتكريم بعض الأعوان بذات المؤسسة في التفاتة كريمة تترجم معاني التآزر والتضامن فيما بين مكونات أسرة التربية والتكوين.



وتندرج هذه التظاهرة الاجتماعية في إطار تنزيل برنامج العمل السنوي للجمعية في شقه الاجتماعي والتضامني، تزامنا مع العشر الاواخر لشهر رمضان الأبرك، وتماشيا مع الأهداف العامة التي أسست من أجلها الجمعية الرامية إلى ربط أواصر العلاقات الإنسانية بين كافة الموظفين.

محمد عطوش: كلميم

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-