شارك الموضوع مع أصدقائك



يمكن منذ الآن للأساتذة اطر الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين الإستفاذة من جميع أنواع خدمات القروض البنكية و حسب عدد الخميس 9 ماي 2019 من جريدة الأخبار اليومية فإن البنوك بدأت في تقديم القروض السكنية والقروض الاستهلاكية لأولئك الذين طلبوها بالفعل بعد إتفاق بين وزارة التربية الوطنية و وزارة المالية مديرية نفقات الموظفين
و تجدر الإشارة أن المؤسسات البنكية كانت ترفض طلبات الاستفادة من القروض البنكية من طرف الأساتذة أطر الأكاديميات على إعتبار وضعية العقود التي كانت تعتبرها غير واضحة و غير مستقرة و هو الامر الذي تنتفي معه كل الضمانات اللازمة للوصول لهذه الخدمات
كل هذا قد تغير تقول جريدة الأخبار حيث بعد تعديل النظام الأساسي لاطر الاكاديميات يوم 13 مارس المنصرم أصبحت هذه الأطر تتوفر على وضعية مستقرة تستوفي الضمانات اللازمة لإقناع المصرفيين بالثقة بهم.
جريدة الأخبار و نقلا عن مؤسسة مصرفية مقرها في الدار البيضاء أكدت هذه الأخيرة إنها قد أصدرت قروض لأطر الاكاديميات بعد هذا المستجد مؤكدة أنه قبل ذلك كان يتم رفض جميع طلبات القروض و خاصة طويلة الأمد المقدمة إليه من قبل زملائهم منذ عام 2017.
و تؤكد جريدة الأخبار دائما على أن هذا الوضع ما كان ليتحقق يتحقق دون مفاوضات مطولة بين وزارة التربية الوطنية و النقابات التعليمية و تمثيلية الأساتذة أطر الأكاديميات في شهر أبريل الماضي حيث قام وزير التربية الوطنية بمراسلة مديرية نفقات الموظفين لإصدر بيانات الإلتزامات و شهادات الأجرة مماثلة لباقي موظفي وزارة التربية الوطنية و تشير نفس الصحيفة إلى أنه منذ تعديل النظام الأساسي لأطر الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين يتمتع الأساتذة المنتمين لهذا النظام بجميع الحقوق الممنوحة لباقي الموظفين

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-