شارك الموضوع مع أصدقائك
الثلاثاء، 30 يوليو 2019



نظمت المفتشية العامة للشؤون التربوية يوم 17 يوليوز 2019 بمركز التكوينات و الملتقيات الوطنية بالرباط لقاء التقاسم و المصادقة على التزامات هذه المفتشية العامة بسرم الموسم الدراسي 2018-2019
و تميز هذا اللقاء الذي حضره المكلفون بالتفتيش و تنسيق التفتيش المركزي و مدراء المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين و مدير مركز تكوين مفتشي التعليم و مدير مركز التوجيه و التخطيط التربوي و رؤساء أقسام الشؤون التربوية بالاكاديميات الجهوية للتربية و التكوين و رؤساء مصالح الشؤون التربوية بالمديريات الإقليمية و منسقو التفتيش الجهوي و بعض المفتشين و خبراء في التربية بالعرض التأطيري الذي قدمه السيد خالد فارس المفتش العام للشؤون التربوية حيث تناول فيه محورين أساسيين هما الإطار العام للقاء و حصيلة الإنجازات
و اعتبر السيد المفتش العام أن لقاء التقاسم و المصادقة حول إلتزامات المفتشية العامة برسم الموسم الدرسي 2018-2019 يعد تتويجا لمحطتين سابقتين هما محطة التشاور و البلورة التي نظمت يومي 25 و 26 دجنبر 2018 و محطة التقاسم و الإغناء و تدقيق الاتزامات و تحديد الجدولة الزمنية التي نظمت يوم 20 مارس 2019
و إستحضارا لموقعها الهام في منظومة التربية و التكوين أشار السيد المفتش العام إلى أن المفتشية العامة للشون التربوية مدعوة الآن إلى وضع خريطة واضحة تحدد مهام و مسؤوليات هيئة التفتيش سواء على مستوى الحكامة أو على مستوى التدبير التربوي مع ما يتطلبه ذلك من تعبئة مختلف الفاعلين التتربويين في المنظومة من أجل تطوير جودة التعلمات و نجاعة المردودية الداخلية للمدرسة المغربية داعيا جميع المتدخلين إلى الانخراط بقوة من اجل ضمان الظروف الجيدة لتنزيل برنامج العمل و قد عرفت أشغال اللقاء تنظيم أربع ورشات
- ورشة دليل الافتحاص التربوي
- ورشة إستثمار التقارير التربوية
- ورشة الدراسة الاستطلاعية
- ورشة التأطير و المراقبة التربوية

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-