شارك الموضوع مع أصدقائك
الأربعاء، 18 سبتمبر 2019



يتحول "تحدي القراءة العربي" إلى الشاشة الصغيرة، كبرنامج لتلفزيون الواقع، وذلك للمرة الأولى منذ أربع سنوات على إطلاق هذه المسابقة المعنية بتشجيع القراءة لدى الناشئة خاصة من الفتيات.
وأعلن اليوم في دبي الإماراتية، التي ترعى هذه المسابقة، والبالغ مجموع جوائزها 11 مليون درهم إماراتي، عن نقل تصفيات نصف النهائي المسابقة عبر برنامج خاص على قناة "إم بي سي".
،وتخوض 16 فتاة من 14 دولة عربية، بينهن المغربية فاطمة الزهراء أخيار، سباق النصف نهائي، بعد أن تقدم حوالي 13,5 مليون شخص في الأدوار الأولى بينما يظفر الفائز باللقب ما مجموعه 500 ألف درهم إماراتي..
وفازت الطفلة المغربية مريم أمجون بالنسخة الثالثة من التحدي الموسم الماضي، وسيجرب بث الحلقة الأولى يوم 27 شتنبر الجاري.
وقال المشرفون على مسابقة تحدي القراءة العربي اليوم الأربعاء في ندوة في دبي، إن فكرة تحويل التحدي إلى برنامج تلفزيون الواقع، سيجري عبر تسليط الضوء على المسار التعليمي للفتيات عبر 8 أسابيع من البث، ونقل اختبارات اسئلة الفهم وتحليل النصوص وبالإضافة إلى القدرة على التعبير بلغة عربية فصيحة.
وسيجري نقل المباراة النهائية عبر القناة مباشرة من قصر الأوبرا في دبي خلال شهر نونبر المقبل، والتي ستعرف تأهل خمس مشاركات، على أن يسمح للجمهور بالتصويت لاختيار الرابحة بتحدي القراءة العربي.



مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-