شارك الموضوع مع أصدقائك



أكد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي "إن مجلس القسم والاستاذ هما من لهما قرار نجاح بعض التلاميذ الذين كانوا يراهنون على تطوير مستواهم الدراسي في الدورة الثانية بالرغم من ضعفه في الدورة الأولى".
وأوضح أمزازي  يومه الأربعاء خلال اجتماع لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب بالقول:"بالنسبة لشي تلميذ ماكانش مزيان فالمستوى الأول وكان كيراهن باش يطور مستواه في الدورة الثانية من لديه قرار نجاح التلميذ هو الأستاذ ومجلس القسم لأنهم يعرفون التلميذ ويعرفون قدرته للتطور ".
يشار إلى أن مداخلة الوزير جاءت ردا على البرلماني حسن عديلي عن فريق "العدالة والتنمية"  بعد طرحه إشكالية أن احتساب نقط الدورة الأولى لبعض التلاميذ يمكن أن تعتبر ظلما في حقهم".



مشاركة

هناك 4 تعليقات

  1. فكرة عملية احتساب نقط المراقبة المستمرة للدورة التانية كما اعلن السيد الوزير في الصميم لاننا كنا بالفعل قمنا بفروض وبانشطة تجعلنا نقوم مستوى التلاميذ

    ردحذف
  2. لوطفي لمفضل14 مايو 2020 في 2:55 م

    فكرة احتساب نقط المراقبة للدورة التانية كما جاء على لسان السيد الوزير منطقية لاننا بالفعل حثى حدود 14 مارس كنا قد قمنا ببعض الفروض والانشطة التي تمكننا من تقويم مستوى التلاميذ

    ردحذف
    الردود
    1. نقط المراقبة المستمرة هل هي كافية

      حذف
  3. كيفاش يتوصل التلميذ بالنتيجة

    ردحذف

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-