شارك الموضوع مع أصدقائك



في سياق الاستعدادات المتواصلة للتحضير لامتحانات البكالوريا "دورة يونيو 2020 " على مستوى  الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء-سطات، والمقرر إجرائها اسثتناءا في شهر يوليوز المقبل في ظل الظرفية الحالية المرتبطة بجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وفي إطار مواصلة زياراته الميدانية المواكبة للاستعدادات الجارية بمختلف مراكز الامتحانات التابعة لجهة الدار البيضاء-سطات، قام السيد عبد المومن طالب المدير الجهوي للتربية والتكوين مرفوقا بالسيد محمد عزيز الوكيلي المدير المساعد والأستاذة بشرى اعرف المسؤولة الإقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق يومه الأربعاء 17 يونيو 2020 بزيارة تفقدية لمقر القاعة متعددة الرياضات وذلك بحضور السيد مصطفى غازولين رئيس مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري بالأكاديمية والسيد رئيس المركز الإقليمي للامتحانات والسيدة رئيسة مصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة والسيد ممثل الشؤون الإدارية والمالية بالإضافة إلى السيد رئيس مركز الامتحان والسيد الملاحظ وكذا السيد مدير القاعة متعددة الرياضات بمعية طاقمه الإداري.



وقد شكلت هذه الزيارة فرصة للمسؤول الجهوي للاطلاع عن كتب على مدى جاهزية القاعة التي ستعتمدها مديرية عين الشق هذه السنة كمركز مفتوح لاجراء امتحانات البكالوريا "دورة يوليوز 2020" في ظل الظرفية الحالية المرتبطة بجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، حيث قام بتفقد  قاعة الاجراء التي ستتقبل ما مجموعه 120 مترشحة ومترشحا من المتمرسين بالقطب العلمي، كما تفقد وضعية  كتابة مركز الامتحان والمرافق الصحية المتوفرة، كما استمع إلى التوضيحات التي قدمتها له المسؤولة الإقليمية حول التدابير والإجراءات  المتخذة لاجراء الامتحانات في ظروف جيدة يسودها تكافؤ الفرص بين جميع المترشحين في احترام تام لجميع الضوابط المتضمنة بمقرر وزير التربية الوطنية في شان مساطر امتحانات البكالوريا.
في نفس السياق استعرضت السيدة المديرة الإقليمية الإمكانات البشرية والمادية واللوجيستيكية التي تم تسخيرها حتى يمر هذا الاستحقاق الوطني الهام في ظروف جيدة مع الأخذ بعين الاعتبار الأبعاد الوقائية التي من شأنها توفير الشروط اللازمة للممتحنين وكل المتدخلين لتفادي انتشار عدوى كوفيد – 19 أثناء إجراء الاختبارات.



من جهة أخرى قدمت المسؤولة الإقليمية العدة الرقمية التواصلية التي سيتم اعتمادها خارج وداخل  مركز الامتحان وكذا البرتوكول الوقائي الذي أعدته المديرية بهدف تدبير جميع تحركات المترشحين داخل مركز الامتحان، على أساس أن يتم تكييفه من قبل رؤساء المراكز حسب خصوصيات كل مركز على حدة من حيث بنياته التحتية ومرافقه التربوية والصحية والأطر المتدخلة به وعدد المترشحين.
من جهته أعطى السيد المدير الجهوي توجيهاته للفريق الإقليمي قصد الوقوف على جميع التفاصيل لإنجاح هذه المحطة التربوية الهامة التي ستجرى في ظروف استثنائية جديدة في احترام كامل لقواعد السلامة الصحية وفي انسجام تام مع التوجيهات الوزارية المنصوص عليها في مقرر وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بشأن دفتر مساطر تنظيم امتحانات نيل شهادة البكالوريا، مشيدا بالمجهودات المبذولة وبالانخراط الفعال والايجابي لمختلف مكونات المنظومة التربوية بمديرية عين الشق وعلى راسها المسؤولة الإقليمية على تجندهم لكل العمليات المرتبطة بالامتحانات للمساهمة في إنجاح هذا الاستحقاق الوطني.



تجدر الإشارة إلى أن المديرية الإقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق ستعتمد هذه السنة ما مجموعة 27 مركزا للإجراء موزعا على 09 ثانويات تأهيلية و 10 ثانويات إعدادية و 6 مدارس ابتدائية إضافة إلى مركزي كلية الآداب والعلوم الإنسانية والقاعة المغطاة متعددة الرياضات موضوع الزيارة.

مراسلة
(مصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة)

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-