شارك الموضوع مع أصدقائك

 


اعلنت نقابتي النقابة الوطنية للتعليم كدش و الجامعة الوطنية للتعليم الجناح الديمقراطي انضمام تنسيقها النقابي  لموظفي وزارة التربية الوطنية المقصيين من خارج السلم يُعلن إلى الاحتجاجات التعليمية المتزامنة مع اليوم العالمي للمدرس 5 أكتوبر مع حمل الشارة طيلة اليوم

 

و برر التنسيق النقابي موقفه هذا حسب تعبير بيان نقابي (توصل الموقع به) "باستمرار وزارة التربية الوطنية في تنصلها من تعهداتها والتزاماتها. وتهربها من الإفراج عن نظام أساسي عادل ومنصف يقطع مع الاختلالات التي يتضمنها النظام الأساسي الحالي، ويرفع الإقصاء عن شريحة واسعة من موظفي وزارة التربية الوطنية التي ترزح تحت نير الإقصاء وتعاني من تجميد وضعيتها المادية والمعنوية لسنوات طوال

 وأكدت النقابتان تشبتهما بالمطالبة برفع الإقصاء وفتح باب الترقي إلى خارج السلم في وجه كل المقصيين والمقصيات مع دعوة الوزارة إلى "وضع حد لهذه الوضعية النشاز المتمثلة في التوقيف والتجميد القسريين للمسار المهني للموظفين في الدرجة الأولى، وذلك بالإسراع بالإفراج عن نظام أساسي عادل ومنصف يروم تحسين الأوضاع المادية والمعنوية ورد الاعتبار لنساء ورجال التعليم"

و طالب نفس التنسيق بترقية استثنائية لكل المقصيين والمقصيات وفق الشروط والمعايير المعمول بها في الترقية إلى خارج السلم دون قيد أو شرط و دعا المعنيين إلى الانخراط الفعال في فعاليات تخليد اليوم العالمي للمدرس تحت وقع الاحتجاجات والمشاركة المكثفة في الوقفات الاحتجاجية المزمع تنظيمها خلال هذا اليوم داخل المؤسسات التعليمية والمديريات الإقليمية والجهوية مع حمل الشارة




مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-