شارك الموضوع مع أصدقائك

 


ترأس السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي أشغال المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب وذلك بحضور السيد والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب والسيد عامل اقليم اوسرد و رئيس الجهة بالنيابة و السيد الكاتب العام لقطاع التربية الوطنية و المدراء المركزيين للوزارة و السادة الرؤساء المجالس الاقليمية و المحلية وباقي أعضاء المجلس الإداري، حضوريا وعبر تقنية المناظرة المرئية ، والذي خصص لتقديم المشروع الجهوي لتنزيل القانون الإطار 17-51 ومشروع برنامج العمل الجهوي متعدد السنوات 2021-2023

.

كما تم عرض مشروعي برنامج العمل وميزانية الأكاديمية برسم سنة 2021 وكذا مشروع النظام الداخلي النموذجي لمؤسسات التربية والتكوين ، المتعلق بميثاق التلميذ(ة)، حيث صادق المجلس على المشروعين بالإجماع.




 و قد تم عقد المجلس الإداري للأكاديمية بعد أيام قليلة من الإنجاز التاريخي لبلادنا بخصوص قضية وحدته الترابية والمتمثل في اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المملكة المغربية على صحرائها حيث تقدم أعضاء المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة الداخلة وادي الذهب بآيات الشكر والامتنان إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله على الانجاز التاريخي الأخير لبلادنا بخصوص قضية وحدته الترابية والمتمثل في اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المملكة المغربية على صحرائها.

واعتبر السيد سعيد أمزازي عبر صفحته الرسمية أن اختيار مدينة الداخلة يشكل تعبيرا قويا من طرف مكونات منظومة التربية والتكوين وعلى تمسكها الراسخ بالوحدة الترابية وكذا الإشادة بكل الإجراءات والتدابير التي اتخذتها المملكة المغربية تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده كان آخرها القرار التاريخي الذي اتخذته الولايات المتحدة الأمريكية المتعلق بالاعتراف بسيادة المملكة المغربية على صحرائها.

و أضاف السيد الوزارة أن إنعقاد المجلس الإداري كان مناسبة لتجديد الدعوة إلى التعبئة الجماعية لرفع التحدي الكبير والرهان الأساسي لمواكبة الانطلاقة الجديدة لتنفيذ الإصلاح وتكريس أدوار المدرسة المغربية في تحقيق المشروع المجتمعي لبلادنا وبلوغ أهداف التنمية الشاملة والمستدامة وتحقيق العدالة الاجتماعية والمجالية.

مشاركة

ليست هناك تعليقات

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

جميع الحقوق محفوظة لــ تربية ماروك تجمع الأساتذة 2018 ©
-