الجامعة الوطنية للتعليم تدين إهانة أستاذة من طرف مدير تأهيلية الحسن الثاني بسلا

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/أخبار رئيسية/9
سلايدر
شارك الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي




الثلاثاء، 20 مايو، 2014

الثلاثاء, مايو 20, 2014

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
إن المكتب الوطني لاتحاد نساء التعليم بالمغرب المرتبط بالجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي بعد وقوفه على مجريات وحيثيات ما وقع بتأهيلية الحسن الثاني بسلا الجديدة صباح يوم السبت 17 ماي 2014، حيث تهجم مدير المؤسسة على أستاذة الفرنسية الأخت يامنة رحيوي ونعتها بشتى النعوت "لَوْلية.. المتَبَرْجَة.. الشلْحة.. طيابة الحمام.. و.."،
وبعد إطلاعه على رسالة - طلب المؤازرة من الأخت يامنة رحيوي الموجهة للجامعة الوطنية للتعليم في 17 ماي الجاري، وعلى رسالة احتجاج المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم بسلا الموجهة إلى النائب الإقليمي للوزارة بسلا في 19 ماي:
1-              يُدين بشدة سلوك وممارسات مدير تأهيلية الحسن الثاني بسلا الجديدة اللا مسؤول والعنصري واللا أخلاقي واللا تربوي والمتخلف والحاط بالكرامة الإنسانية والمنافي للضمير المهني المتحضر..،
2-              يُسجل تضامنه ودعمه للأستاذة يامنة رحيوي،

3-              يَدعو جميع المعنيين/ات بالأمر إلى التدخل لجعل حد لهته الممارسات المتخلفة وحماية نساء ورجال التعليم وصون كرامتهن/م.

إرسال تعليق

إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة
شكرا على مشاركتكم

مقالاتكم